بين جمعه وسبت – عبدالمجيد عبدالله

ما صرت افرق بين جمعة وسبت
من غبت عني ما أحس بالوقت
حتى الاماني في دنيتي ضايع
كلي بدونك انتهيت وضعت
خليتني للخوف كأني طفل مخطوف
قاعد أموت بصمت ليتك تيجي وتشوف

من بعدك انت صرت اخاف النوم
الليل يخنقني تعب وهموم
لو حتى عيني غمضت ساعة
الحزن يجي ويقولي يلا قوم
في غرفتي مسجون
آهاتي تملى الكون
رافض جميع الناس
مابي سواك عيون

ما كنت ادري اني احبك موت
ليه اختفى صوتك يا اغلى صوت
كنت احسبك حالة كذا وتروح
اتاريك في كل ضلع بي منحوت
اقسم قسم مليت
حنيت لك حنيت
ارحمني كافي بعاد
واعذرني كان اخطيت

0