الطيور السويسريّة – نزار قباني

حملتُ جرائدي العربيةْ

وجلستُ لأقرأها

على ضفاف بحيرة جنيفْ

فَجْْأةً..

هَرَبَتْ مئاتُ الطيور، مَذعُورَةْ

كأنها خافتْ على ثقافة أولادها

من عناوين جَرَائدي..

وأخبار بلادي…

0