يدور الدوري – فيروز

يدور الدوري و يحاكي يحاكي المنتور

المنتور العشباكي وشباكي يدور

بعدو الأسمر ناطرنا ناطرنا بعيد

بعيد وتغوأ قناطرنا ناطرنا عيد

تلوعنا وتحسرنا وهالشوق يزيد

وبعتنا وما قصرنا محبه وزهور

قلي إن كان بعدك فايق عالعين

العين اللي نبعا رايق رايق يا عين

وتحكي وشو حكيك عايق حكيوا القلبين

حكينا بخمس دقايق عن خمس شهور

أهل الحلى عم يسألوا عنا

مرقوا قطفوا ورد من عنا

وكل يوم بيبعتوا مرسال

بلكي منرجع متل ما كنا

ميل عالبيت العالي عالي عدراج

دراج تظنرها دوالي ودوالي سياج

غالي عا قلبي غالي ويا قلبي حاجي

عمرلك عالعلالي علالي و قصور

يالله تنام ريما – فيروز

يالله تنام ريما يالله يــــــــجيها النوم

يالله تحب الصلاة يالله تحب الصوم

يالله تجيها العوافي كــــل يوم بيوم

يالله تنام يلاتنام لاذبحلها طير الحمام

روح يا حمام لا تصدق بضحك ع ريما لتنام

ريما ريما الحندقة شعرك اشقر ومنقى

واللى حبك ببوسك واللى بغضك شو بيترقى

يا بياع العنب والعنبية قولوا لأمي وقولوا لبي

خطفوني الغجر من تحت خيمة مجدلية

والتشتشي والتشتشي والخوخ تحت المشمشة

كــــل ما هب الهوا لاقطف لريما مشمشة

هاي وهاي وهاي لينا دستك لكنك عيرينا

لنغسل ثياب ريما وننشرهن ع الياسمينة

 

يا عاقد الحاجبين – فيروز

يا عاقد الحاجبين على الجبين اللّجين

إن كنت تقصد قتلي قتلتني مرّتين

تمر قفز غزال بين الرّصيف وبيني

وما نصبت شباكي ولا أذنت لعيني

تبدو كألا تراني وملؤ عينك عيني

ومثل فعلك فعلي ويلي من الأحمقين

مولاي لم تبق مني حيّاً سوى رمقين

أخاف تدعو القوافي عليك بالمشرقين

يا طير – فيروز

يا طير يا طاير على أطراف الدني

لو فيك تحكي للحبايب شو بني يا طير

روح اسألن ع اللي وليفو مش معو

مجروح بجروح الهوى شو بينفعو

موجوع ما بيقول ع اللي بيوجعو

وتعن ع بالو ليالي الولدني

يا طير واخد معك لون الشجر

ما عاد فيه إلا النطرة والضجر

بنطر بعين الشمس ع برد الحجر

وملبكة وايد الفراق تهدني

وحياة ريشاتك وإيامي سوى

وحياة زهر الشوك وحبوب الهوا

ان كنت لعندن رايح وجن الهوى

خدني ولنو شي دقيقة وردني

يا اهل الدار – فيروز

يا أهل الدار طعمونا

يا أهل الدار واسقونا

بيعونا شي بيعونا يا أهل الدار

 

يا أهل الدار طلوا طلوا الحبايب

شعلانة النار والسكر قلبه دايب

 

يا أهل الدار دارت فينا العلية

والورد زرار حنو ا عالورد خطية

ويا بنت الجار لا تجوري كتير علي

صار اللي صار والعمر الطيب طايب

 

حبك غلي يا دار عا قلبي غلي

وعنقودك الغاوي على أمه حلي

أنت ببالي بيوت حلوة مشرعه

وايدين تغزل نار يوم المرجله

 

باعث مرسال يسأل عن بنت صغيرة

قال يومها قال كان ينطرها بالجيرة

ويا فاضي البال ما تدوق انشالله الغيرة

ميل خيال و انخطبت إنت وغايب

نسم علينا الهوى – فيروز

نسم علينا الهوا من مفرق الوادي

يا هوا دخل الهوا خدني على بلادي

 

يا هوا يا هوا يللي طاير بالهوا

في منتورة طاقة وصورة

خدني لعندن يا هوا 

فزعانة يا قلبي

أكبر بهالغربة

ما تعرفني بلادي 

خدني على بلادي

 

شو بنا شو بنا يا حبيبي شو بنا؟

كنت وكنا تضلو عنا وافترقنا شو بنا

وبعدا الشمس بتبكي

عالباب وما تحكي

يحكي هوا بلادي 

خدني على بلادي

لالا انا اسمي هاله – فيروز

لا لا يابا لالا أنا إسمي هالة

وجاي عالمدينة بيع وجوه زينة

والزينة باعت حالها

 

وين إنتوا يا ها لناس طلّوا إشتروا مني

وين الفرح و الحراس والصوت البيغني

بعد الليل ورجع الليل وبعدها الحلوة لحالها

إذا الليلة بعت كتير باخد كمّ هدية

لأختي فستان زغير وشي لعبة لخي

بكرا الورد بشهر الورد بيلهي الصبية بحالها

ولوه وين الناس وين الحراس

وين البدهن يشتروا وين الناس

يا نــــــــــا س

 

قمره – فيروز

قمره يا قمره لا تطلعي عالشجرة

والشجرة عالية وأنتي بعدك زغيرة

 

والشجرة عالية ما بتطالا الأيد

وكيف بتمشي حافية وفستانك جديد

بتقومي تتجرحي وبيصير بدك تستحي

إن شفتي حالك مغيرة عحبيبك يا قمره

 

بدك لحبيبك تقطفي قمر

راح يوصل حبيبك بكره من السفر

وجيرانك يحكو معو كيف الصبايا اتجمعوا

لما كنتي بالشجرة وصرتي تغني يا قمره

 

حبيبك وصاكي تتضلي بالبيت

ومين ما حاكاكي ما تتركي البيت

ما بدو تشوفي حدا ولا تردي عا حدا

وكل البواب مسكرة هيك الهوى يا قمره

قالتلي المرايه – فيروز

قالت لي المراية تغيرتي علي

كبرتي متل الحكاية وشفناكي صبي

تاري البنت مخباية مخباية بالمراية

بالأوضة الزرقا فستان جديد

بعده بالورقة عاسم العيد

والبنت ال عم تتساوى وترخي شعرها وتتغاوى

وتتمايل رايح جاي وتطلع بالمراية

غيبي و لا تغيبي ولاتقولي وين

مراية حبيبي لون العينين

ولما قال لها يازغيرة تحليتي وصرتي كبيرة

صارت تبكي الحلواية وتضحك تضحك المراية

عنبيه – فيروز

عنبية القمطة عنبية

من عشية لبستها الصبية

وغمزت الصبية عنبية

راحت عالمزارع و المزارع

فيها الزهر والع بالمزارع

من حقلة الزنبق نقت قمر أزرق

وشكتو بالقمطة العنبية

أوف أوف أوف

وقفت عالمفارق و المفارق

فيها الهوا مارق عالمفارق

وقالت له بإيدي

كتبت القصيدة

بأوراق المحبة وبعيني

أوف أوف أوف

مرخي الجدايل والجدايل

ويا لون السنابل عالجدايل

واللي علموكي عالغوى ربوكي

و زرعوكي وردة على مي

z