نشيد الحريه – محمد عبدالوهاب

كنت في صمتك مرغم

كنت في صبرك مكره

فتكلم و تألم وتعلم كيف تكره

عرضك الغالي على الظالم هان ومضى العار إليه وإليك

أرضك الـــحرة غطاها الهوان وطغى الظلم عليها وعليك

قدم الآجال قرباناً لعرضك اجعل العمر سياجاً حول أرضك

غـــضبة ً للعرض للأرض لنا غــــضبةً تبعث فينا مجدنا

وإذا ماهتف الهول بنا فليقل كل فتى . . إني هنا

انا يـــامصر فتاك

بدمي احمي حماك

ودمي ملء ثــراك

أنا ومض و بريق أنا صخرانا جمر

لفح أنفاسي حريق ودمى نار وثأر

بلدي لا عشت إن لم أفتد يومك الحر بيومي وغدي

نازفاً من دم أعدائك مـــــــانزفوه من أبي أو ولدي

آخذاً حريتي من غاصبيها سالبيها وبروحي أفتديها

هات أذنيك معي واســـمع معي صيحة اليقظة تجتاح الجموع

صيحة ً شدت ظهور الركّع و محت أصداؤها عار الخضوع

انا يـــامصر فتاك

بدمي احمي حماك

ودمي ملء ثــراك

أنت إن لم تتحرر بيدي يا بلدي

فسأمضي أتحرر من قيود الجسد

لا أبالي الهول بل أعشقه لا أباليه وإن مت صريعاً

إنه لو لم يكن . . أخلقه لأرى فيه ضحايانا جميعاً

فى دماهم أمل النيل توحد فى دماهم دم عيسى و محمد

انا يـــامصر فتاك

بدمي احمي حماك

ودمي ملء ثــراك

فاحترم بالثأر ذكرى شهدائك بذلوا أرواحهم بذل السخي

وانتقم إن هنا أذكى دمائك وهنا أمي ، وأختي ، وأخي

انا يـــامصر فتاك

بدمي احمي حماك

ودمي ملء ثــراك

 

اليوم فتحت عينيا – محمد عبدالوهاب

اليوم فتحت عيني على صوت بينادي علي

الدنيا بقت حرية حرية حرية

عاهدت الوطن الغالي أحكمه أنا و ابني و خالي

و بصبر سنين و ليالي الثورة صبحت لي

حرية حرية

دستور الشعب كيانه شفنا ف الغيب عنوانه

من يوم ما أمر سبحانه بالثورة للحرية

حرية حرية

و صبحت عزيز فى بلادي أحميها بعمر جهادي

و أفديها بدم ولادي و إن راحوا يبقوا هدية

حرية حرية

بقى عدل و دستور دايم بين المحكوم و الحاكم

لا عاد مظلوم و لا ظالم لا يبيع و لا يشترى فيا

حرية حرية

دي مبادئ و رسمناها و حقوقنا و عرفناها

و أنا و إنت اللي طلبناها فى تلاتة و عشرين يوليه

حرية حرية

لي هواك – فيروز

لي هواك لي لحن طيور

لي هواك لي ملء الدهور

كلّما شعرت لي أهيم في رضاك

أرى الصباح يرخي الجناح يومئ لي

لي هواك لي حلم ورود

لي هواك لي ندى الوجود

كلما التفتّ من سمائنا هناك

أرى هواك يغري حماك ويومي لي

إن تمضي الأيام أو تهدا الأمواج

إن تُمحى الآكام أو تُطوى الأبراج

تبقى لي ذكراك وأنت حبي لا

أنت

لي هواك لي حلم ورود

لي هواك لي ندى الوجود

كلّما التفتّ من سمائنا هناك

أرى هواك يغري حماك

ويومي لي

عنفوان – فيروز

لم ترتشف دمعي شفاه الهوان

ولم يناد المجد:هذا جبان

فاعصف فإني صخرة يا زمان

طلعت في دنياك عفَّ الرداء

وملء جنبيَّ أنتفاض الإباء

أمشي ويمشي في ركابي الرجاء

والدرب بالريحان يزهوافتتان

وأنت تهمي بالرضا يا زمان

أنا الذي فضَّ غيوب الوجود

وصبَّها لحناً بأذن الخلود

فلم يلح لي منك غير الجحود

كأنما لم تصغ لي كل آن

وفيك مني نشوة يا زمان

افتح كوى البغي وخلِّ الرياح

مجنونة تزرع صدري جراح

النسر لا يرجف منه الجناح

خوفاً ولا يخذله العنفوان

إذا دعاه حتفه يا زمان

 

عتاب – فيروز

حاجي تعاتبني يئست من العتاب .. ومن كتر ما حملتني هالجسم داب

حاجي تعاتبني وإذا بدك تروح روح وأنا قلبي تعود عالعذاب

علّمت قلبي من الطفوله عا هواك وما تطلّعت هالعين إلا عا حماك

ألله بيشهد ما ضحكت مرة لسواك وليش بتضلّك تفتحلي بواب

عايشه بعيده عن ليالي الصفا عيشة جفا وحكي مع الناس بجفا

يا هل ترى مش هيك بيكون الوفا و كيف بيكون الوفا اعطيني جواب ؟

ان كان غيرة هالجدال وهالشكوك أضنيتني يكفي بقا يرحم أبوك

وان كان غيري حباب عم يعلموك الله يباركلك يا ولفي بهالحباب

كلّ ما عم زيد في حبك ولوع كلّ ما بتزيد في عيني الدموع

ويا ريت عن حبك المضني لي رجوع رح تهرب الأيام ويمرّ الشباب

وَينْ بتلاقي متل قلبي قلوب شو صار صافيلك وغافرلك ذنوب

و قديش عن حبك قلت بكرا بتوب ما تبت يا ولفي ولا هالقلب تاب

ع الكرم انزلي – فيروز

عالكرم إنزلي يا جارتنا

عنقوده حلي يا جارتنا

سهروكي كتير وغيروكي كتير

وضليتي إلي يا جارتنا

إيام البيادر غنينا سوا

كان الحكي داير ع مهب الهوا

وإلتقينا وإشتكينا

وإشتلقوا علينا يا جارتنا

تعبت الرسايل من حبر البكي

يا زهر الجدايل لونك ليلكي

وين بخبي هالمحبة

وبتضلي بقلبي يا جارتنا

وبعدها هاليمامة عالسطح بتجي

بحملها سلامي وبقول لها إكرجي

أنا لاففها من الحفافي

ت اقول لك عوافي يا جارتنا

 

راح ماضي الحب – فيروز

راح ماضي الحُب وما عِدت تهوانا

ع سلامتك يا شب روح وانســــانا

ارحال يا عيّوق ومحينا من قلبك

وبكرا بتبقى تفوق عل كانت تحبك

هجرك بيحرقنا لكن شو منقول لك

بدك تفارقنا الله يسهل لّك

ومن قبل هجر الحي

يال كِنت نجوى الروح

حيّد لعنا شوي منشوفك وبتروح

وبكرا إن فقت وحزنت وحن النا قلبك

وسألت عن هالبنت يل كانت تحبك

بتلاقيها بعدها ناطره رجوعك

وبترجع لعندها

تمسحلك دموعك

تعال كفاك دلال – فيروز

تعال تعال..كفاك دلال..

كفاك زهوّا بتاج الجمال..

تعال..تعال تعال..

ضلوعي تحن وروحي تذوب

وتذكر يوم حوانا الغروب

لأنت حبيبي نجيّ القلوب

وانت الرجاء وانت الخيال..

عيونك فيها الفصول الفصول

فديت العيون وسحر العيون

كفاك حبيبي رفيف الجفون

اراك تجافي وتبغي الوصال

حبيبي كنت وحيدا اطير

فجئت بلحنك عبر الاثير

ملكت هوايا وكنت الاسير

رضيت بأسري ولكن تعال

تعال تعال..كفاك دلال..

 

انت يا مي زهره – فيروز

أنت يا مي زهرة

أنت يا مي زهرة حسدتها الزهور

أسعديني بنظرة حين يلهو الحضور

واملئيها حنانا كليالي لقانا

عند تلك الجداول بين زهو الخمائل

وحنين العنادل في سفوح ربانا

مي، هل تذكرين، نزهة ليل عيدي

ليل ذبنا حنينا، عند كهف بعيد

ذاك بدء هنانا، مي والبدر كانا

ساحر البسمات، حائر اللفتات

لصدى القبلات في مخابي هوانا

 

z