يَا عَلِيُّ يَا کبْنَ الْخَلاَئِفِ وَالْمُحْتَ – سبط ابن التعاويذي

يَا عَلِيُّ يَا کبْنَ الْخَلاَئِفِ وَالْمُحْتَـ … ـلَّ مِنْ ذُرْوَة ِ الْمَعَالِي الْيَفَاعَا

هَاكَ فَکسْمَعْ مِنِّي دُعَاءَ وَلِيٍّ … مُخلِصٍ في وَلائِهِ ما استَطاعا

أَنْتَ إنْ حَاوَلَتْ مُنَاوَاتَكَ الأَ … أنْدى كفّاً وأرحبُ باعا

لم تزَلْ تدفعُ الحوادثَ عنّا … أحسَنَ اللهُ في عُلاكَ الدِّفاعا

وهَناكَ الزَّوْرُ الجديدُ ولا زا … لَ يَرَى أَمْرَكَ الزَّمَانُ مُطَاعَا

إلْفة ٌ لم تزَلْ تَمُدُّ إلى أنْ … أحكَمَتْها الأيامُ كفّاً صَناعا

مَا رَأَى النَّاسُ قَبْلَهَا فِي اللَّيَالِي الْـ … البِيضِ للشمسِ بالهِلالِ اجتِماعا

فابْقَيا لا رأى لشَملِكُما الحُسّادُ … ما امتدَّتِ الليالي انْصِداعا

0