وهم الذين كسوا قوام جوائبي – أحمد فارس الشدياق

وهم الذين كسوا قوام جوائبي … ثوبا من الفخر الذي لن يبذلا

وجلوا مقامي في الوقائع بعدما … ازرى به صدأ فلم يك يجتلى

واذكر رفاعة ذلك العلم الذي … ملأ المدارس علمه والمحفلا

تزهو الجوائب لازدواج كلامه … بكلامها زهو المليحة بالحلى

من اجل ذلك انتجت شكرا له … ابدا يزيد تاثلا وتاصلا

لو كنت استقرى حساب جميعهم … لاتى إلى يوم الحساب مؤجلا

ومن الفخار لنا اذا طاب الثنا … ان نمدح الملك العزيز الافضلا

من جوده اغنى واقنى آملا … ووجوده سر الملائك والملا

في كل فعل قد قضاه منة … وبكل لفظ قاله آلت إلى

تمضي الامور بعزمه وبعدله … فاذا المضي يضارع المستقبلا

لا يخطئ المستور منها رأيه … ابدا وليس لديه شيء معضلا

افلا ترى كيف استصح زماننا … بفعاله من بعد ما قد خبلا

فهو الذي صدق البليغ بوصفه … اذ قال احسن ما يكون واجملا

قد علم الادباء وصف كماله … نظم البديع فطولوا وتطولا

اهدى الملوك اليه فخر سماتهم … لما رأوه بالكمال مكللا

وهو الذي باحاسن الاخلاق قد … نال الفخار جميعه وتجملا

فالله نسأل ان يطيل بقاءه … ما رتل التالي الكتاب المنزلا

0

كلمات: خالد الفيصل

ألحان: طلال مداح