هِبَةُ الحُبِّ يا شُعاعَ رُؤايا – الياس أبو شبكة

هِبَةُ الحُبِّ يا شُعاعَ رُؤايا … وَطَريقَ السَماءِ في مغنايا

رَعشَةٌ أَنتِ في عُروقي وَوَحيٌ … في دَمي وَالنَجيُّ مِن نَجوايا

أَنتِ أَرض الميعادِ ما سَمح اللّ … هُ بِها أَو بِمِثلِها لِسِوايا

غَمَرَ المنُّ مِن سَمائِكِ صَحرا … ئي وفَجَّرتِ كَوثَراً مِن هَوايا

فَاِطمَأَنَّ الصَباحُ أَخضَرَ في عَي … ني وَطابَت عَلى أَديمي العَشايا

يا سنا الحُبُّ يا سَنا اللَهُ ما أَح … رَقتَ ناري إِلّا لِيَنقى سَنايا

كانَ لي في الغَرامِ قَلبٌ بَغِيٌّ … وَعيونٌ عَلى الجَمالِ بَغايا

حينَ مَرَّت عَلى جَبيني يَداها … وَاِستَحَمَّت في عَينِها عَينايا

وَتَلاشى لهاثُها في جَوى قَل … بي تَلاشَت عَلَيهِ تِلكَ الخَطايا

0