لمّا نظرتِ إليَّ عنْ حدقِ المها – ديك الجن

لمّا نظرتِ إليَّ عنْ حدقِ المها … وَبَسَمْتِ عن مُتَفَتّحِ النُّوّارِ

وَعَقَدْتِ بَيْنَ قَضِيبِ بانٍ أَهْيَفٍ … وكَثيبِ رَمْلٍ عُقْدَة َ الزُّنارِ

عَفَّرْتُ خَدِّي في الثَّرى لك طائعاً … وعزمتُ فيكَ على دخول النَّارِ

0