لأني غريب – بدر شاكر السياب

لأنّي غريب
لأنّ العراق الحبيب
بعيد و أني هنا في اشتياق
إليه إليها أنادي : عراق

فيرجع لي من ندائي نحيب
تفجر عنه الصدى
أحسّ بأني عبرت المدى
إلى عالم من ردى لا يجيب

ندائي
و إمّا هززت الغصون
فما يتساقط غير الردى
حجار

حجار و ما من ثمار
و حتى العيون
حجار و حتى الهواء الرطيب
حجار يندّيه بعض الدم

حجار ندائي و صخر فمي
و رجلاي ريح تجوب القفار

0