كذاب – عبادي الجوهر

اللي تحب للأسف كذاب
والطيبة أصغر أكاذيبه
ما يسعدك ان حضر وان غاب
ما تنتهي بك ألاعيبه

في حسنه الطاغي الجذاب
ما يشغلك عن عذاريبه
براءته خادعه تنساب
في الناس يفرض أساليبه

لا تنخدع فيه أو ترتاب
المسألة ما بها ريبه
لا تفتح لرجعته أبواب
مهما تمادى في ترغيبه

ما كنت لحظة من الأحباب
وافنت سنينك تجاريبه
لا تحصي لغدره الأسباب
فيك السبب وانت تدري به

أسكنته القلب والأهداب
واغمضتها عن معايبه
ويوم الأمل ضاع فيه وخاب
فتحت عينك على الخيبه

كلمات: عبدالرحمن بن مساعد

ألحان: وليد فايد

2017