قلبي – كامل الشناوي

أنت قلبي ، فلا تخف … وأجب : هل تحبها ؟

وإلى الآن لم يزل … نابضاً فيك حبها ؟

لست قلبى أنا إذن … .. إنما أنت قلبها

كيف ياقلب ترتضى … طعنة الغدر فى خشوع ؟

وتدارى جحودها … في رداء من الدموع ؟

لست قلبي .. وإنما … خنجر أنت فى الضلوع

أو تدرى بما جرى ؟ … أو تدرى ؟ دمى جرى

جذبتني من الذرى … ورمت بى إلى الثرى

أخذت يقظتى ، ولم … تعطنى هدأة الكرى

قدر أحمق الخطى … سحقت هامتى خطاه

دمعتى ذاب جفنه … سحقت هامتى خطاه

صحوة الموت ما أرى ؟ … بسمتي مالها شفاه

أين يأسي ؟ لقد مضى … ومضت مثله المنى

فحياتي كما ترى : … لا ظلام ولا سنا

كل ما كان لم يكن … وأنا لم أعد أنا

أنا في الظل أصطلي … لفحة النار والهجير

وضميري يشدني … لهوى ماله ضمير

وإلى أين ؟ لا تسل … فأنا أجهل المصير

دمرتني لأ نني … كنت – يومًا – أحبها

وإلى الآن لم يزل … نابضًا فيك حبها ؟

لست قلبي أنا إذن … إنما أنت قلبها

0