قصة أيوب وناعسة – حمزة نمرة

ياما جرى لأيوب على حكم الزمن
وبنت عمه على البلاوي صابرة
وبنت عمه من الأصول الطيبين
ولا يوم شكت أبدًا ولا الخال درى

أول سنة يا أيوب ما قلنا بتنقضي
التانية يا أيوب لغلبك صابرة
تالت سنة يا أيوب بقيت مُضني وعليل
لا حيلة ع العرض السليم من المعيرة
رابع سنة يا أيوب جافوك ناس البلد
قالوا خديه ده وامشى به يا غندره

تقلهم يا لايمين قِلو الملام
من باع لحمه يا ناس يصيبه معيره
تقلهم يا لايمين قِلو الملام
فاضل سواد الليل وصفحة مسافرة

مشيت نهار وتاني نهار وتالت نهار
رابع نهار بالجوع وناعسة صابره
تشيل بعينها تلاقي عشة في الجبل
قدامها ميّه زلال ومسكّرة
ناعسة سابت أيوب وطلعت على البلد
واهي راحية تشحت في البلاد العامرة

1