عانينا – نوال الكويتية

عانينا يا عيوني كم عنوه شكينا و ما فادت الشكوه
كان بيدك تعذرني شويه وتقدر يا عيوني الجيه
لا عنوه فادت ولا كلمه نادت احساس محبوبي

ما قدر ولا فكر ولا في حجي أكثر ومثل ما رحنا ردينا
آه يا اهوا ما همته العنوه خلاني متكدره ومنرده متأثره
لازم انا انساه و بأي شكل ادري امر فرقاه ماهو سهل

0