ظمأ وجوع – كامل الشناوي

أحببتها وظننت أن لقلبها

. . نبضا ً كقلبى

لا تقيده الضلوع

. . أحببتها

. . وإذا بها قلب بلا نبض

. . سراب خادع

. . ظمأ وجوع

فتركتها . .

لكن قلبى قلبى لم يزل طفلا ً

يعاوده الحنين إلى الرجوع

إذا مررت – كم مررت – ببيتها

وتبكى الخطى منى

وترتعد الدموع

0