سيجنا لبنان – وديع الصافي

سيجنا لبنان وعلّينا سياجه
وهالبيت العمران مشعشع بسراجه

ما عاد في غيمة بالجو وراح العتم وظلّ الضّو
والبحر ال كان كلّه نو راق وهديت أمواجه

الإنسان ببيته بيرتاح ليش يمشي من غير جناح
ويترك حاله للأرياح والعشب يغطي دراجه

رجعنا عالبيت المهجور ترجعنا نفحة العطور
والقلب اللي كان مقهور تنهنى وعرفنا علاجه

خضرة يا بلادي خضرة رزقك فوّار
محروسة بعين القدرة تبقى هالدار

أوّل ما الشمس بتوعى علينا بتطل
تخلّي الليل من شموعها أنواره تهل
بجناينها المزروعة ياسمين وفل
طفل وطفلة دلوعة يسقوا الأزهار

ينطوا من شجرة لشجرة تَا يلمّوا عشوش
ومن راس التوتة الخضرة شو نقّوا كبوش
طفلة وما عمرها عشرة تحمل منكوش
وطفل يقلّها يا سمرة مشّي مشوار

ويا ألله
تبقى هالدار

0

كلمات: توفيق بركات

ألحان: وديع الصافي