الأوسمة – أحمد مطر

شاعرُ السُّلطة ألقى طَبقهْ

ثُمَّ غَطَّ المِلعقةْ

وَسْطَ قِدْرِ الزندَقةْ

ومضى يُعربُ عنْ إعجابهِ بالمَرَقَةْ

وأنا ألقيتُ في قِنّينةِ الحِبرِ يَراعي

وتناولتُ التياعي

فوقَ صحنِ الورقةْ

شاعرُ السُّلطةِ حَلّى بالنياشينِ

وحَلّيْتُ بِحبلِ المِشنقَةْ

0