ابنك البار – سعد علوش

ياقلبي اللي ثعا فيك ابنك البار
ماخربك بس ماعادك بصالح
يزل وتألف لزلاته اعذار
وتقدره قدر عبدالله و فالح

أنا أشهد إنك كبير فعالم صغار
وانا أشهد إنك عن التقصير جالح
وانأ أشهد انه غبي وضعيف و(تكرمون)
من قاس قدر المشايخ بالمشالح

لو ما الوجيه لنوايا الناس معيار
ماشفت وجه(ن) يشع و وجه كالح
ياقلب هذا عصر جاحد و غدار
مافيه حب الفديع و طيب شالح

قنّن محبتك والبوّار بوّار
لو كان تعطيه شهد ؟ يقول مالح
مادمت على شفا حفره من النار
درء المفاسد ولا جلب المصالح