قصيدة سيرة ذاتية … – أحمد مطر

(1)

نَمْـلةٌ بي تحتَمـي .

تحـتَ نعْلـي تَرْتَمـي .

أمِنَـتْ ..

مُنـذُ سنينٍ

لـمْ أُحـرِّكْ قَـدَمـي !

(2)

لستُ عبـدَاً لِسـوى ربّـي ..

وربّـي : حاكِمـي !

(3)

كي ا سيـغَ الواقِـعَ المُـرَّ

أحلّيـهِ بِشيءٍ

مِـنْ عصـيرِ العَلْـقَمِ !

(4)

مُنـذُ أنْ فَـرَّ َزفيري

مُعرِباً عـنْ أَلَمـي

لـمْ أذُقْ طعـمَ فَمـي !

(5)

أخَـذّتني سِنَـةٌ مِـنْ يقظَـةٍ ..

في حُلُمــي .

أهـدَرَ الوالـي دَمـي !

(6)

جالِسٌ في مأتَمـي .

أتمنّى أنْ أُعزِّيني

وأخشى

أن يظُنّـوا أنّني لي أنتمـي !

(7)

عَرَبـيٌّ أنا في الجوهَـرِ

لكِـنْ مظهَـري

يحمِـلُ شَكْـلَ الآدَمـي !