قصيدة تشخيص – أحمد مطر

من هناك ؟

لا تخف.. إني ملاك.

– اقترب حتى أرى… لا، لن تراني

بل أنا وحدي أراك.

– أيّ فخرٍ لك يا هذا بذاك ؟!

لست محتاجاً لأن تغدو ملاكاً

كي ترى من لا يراك.

عندنا مثلك آلاف سواك !

إن تكن منهم فقد نلت مناك

أنا معتادٌ على خفق خطاك.

و أنا أسرع من يسقط سهواً في الشباك

و إذا كنت ملاكاً

فبحق الله قل لي

أيّ شيطان إلى أرض الشياطين هداك ؟!