قصيدة العالم – سعد علوش

اليا بكى رجل يبكي حوله العالم
ليت الأماني بشر وأقضي حوايجها
آخر جروح السنه واولها ياسالم
هي هي ياسالم ومنتجها منتجها
الواقع الشرس بكى الشاعر الحالم
ونفخ على شمعته وأغتال واهجها
تصدق احيان احس اني انا الظالم
أحد نفسي على العسرات وأحرجها
أحسب نوض الغلا ترحيب ومسالم
شين الجماله ليا خابت نتايجها
تدري متى الجرح يبطي وقعة ويالم
لاجاك من ناس أنت الي تعالجها
ماينفع انك تكون سنافي ومسالم
ماينفع العالم الآ من يحاججها
على كبار المصايب قلبي معالم
الا الآخيره هذي عجزت ادرّجها
حبيبتي روحت يادمعي الوالم
وياليت من يقضي لنفسي حوايجها
وياليت مابه فوارق بين هالعالم
وأن اللي اتحبها فـ الآخر تزوجها